يوتيوبر

 

ترررررن

- افتحي الباب يا هدى

- افتح حضرتك يا بابا لغاية أما أكمل لبس

- شكلك عارفة مين على الباب .. إنتي مستنية حد؟

- أيوة يا بابا ده تامر زميلي جاي يخطبني من حضرتك

- إيه ده ... هو الموضوع بجد ... أنا كنت فاكرك بتهزري .. أنا مش قلت بلاش لعب عيال وإني مش موافق على الجوازة دي

- حضرتك اقعد معاه وقول له أي تحفظات عندك

- ماشي يا ستي بس متتشيكيش أوي علشان متتصدميش .. أنا كده كده مش موافق

- لأ .. انا عندي ميتنج ومش هاقعد معاكو

- براحتك يا ستي .. أما أروح أفتح

- مساء الخير

- مساء النور يا ابني .. عاوز مين!

- حضرتك الأستاذ ناصر؟

- أيوة ... إنت تامر؟

- أيوة يا عمو

- اتفضل

- أنا هادخل في الموضوع مباشرة يا عمو .. أنا عاوزك تجوزني هدى

- وأنا هارد عليك مباشرة يا إبني .. أنا مش موافق

- طبعا حضرتك حر في بنتك .. لكن ممكن أعرف اعتراض حضرتك على إيه

- أنا معنديش أي تحفظات على أخلاقك ... لكن مينفعش تتجوزوا وأنتو لسة في الجامعة

- ما هو إحنا زي ما حضرتك عارف في آخر سنة وخلصنا إمتحانات والنتيجة بعد أسبوعين وهنكون إتخرجنا

- أيوة يا ابني ما أنا عارف .. لكن لسة الجيش وبعدين تتوظف وبعدين تكون نفسك .. الحياة مراحل يا إبني

- ما هو يا عمي أنا معنديش جيش

- ليه يا إبني مع إني شايفك ما شاء الله زي اللوح أهو

- لأ .. مش لأسباب صحية ... لكن معنديش إخوات ذكور

- صحيح ... هو إنت جاي تخطب لوحدك كدة من غير لا أب ولا أم ولا إخوات

- آسف يا عمي بابا وماما الله يرحمهم وأختي مسافرة مع جوزها

- معلش يا ابني ده حال الدنيا .. وأختك أكبر منك؟

- لأ أصغر مني بسنة

- واتجوزت إمتى وسافرت إمتى دي!

- هي كانت بتدرس أون لاين واتعرفت على زميل في ألمانيا واتجوزوا

- كانت بتتدرس إيه؟

- أون لاين ماركيتنج

- أيوة أيوة ده علم خاص بالتسويق ... صح؟

- صح يا عمي

- طيب و إزاي سافرت المانيا مع واحد غريب!

- هههه .. ما أنا بقول لحضرتك يا عمي إنه اتجوزها .. ومبقاش غريب

- أيوة يعني خطبها من مين!!

- مني أنا يا عمي

- طيب سيبك من أختك دلوقتي وخلينا فيك إنت

- اتفضل يا عمي

- إنت ملكش جيش

- لأ مليش

- طيب النتيجة بعد أسبوعين .. بعد ما تنجح .. وتدور على شغل .. تفتكر أول مرتب هيكون كام

- لأ .. مش هادور يا عمي ما أنا بشتغل

- ما شاء الله ... ما شاء الله .. بتشتغل وإنت بتدرس .. إنت شكلك مكافح وهتعجبني

- الله يحفظك يا عمي

- لكن يا إبني الشغل أثناء الدراسة ده ميفتحشي بيت ... أنا مثلا لما كنت طالب في كلية الحقوق في الستينات كنت باتدرب في مكتب محامي كبير وكنت باخد منه مقابل متواضع جدا .. لكن مكسبي الحقيقي كان في الخبرة اللي أخذتها منه لغاية ما وصلت مدير الشئون القانونية في الوزارة وطلعت على المعاش بعد خدمة 40 سنة


- ده تاريخ عظيم يا عمي

- أيوة بقى ... إنت بتشتغل إيه في الصيف

- لأ أنا مش بشتغل في الصيف .. انا بشتغل على طول

- أيوة يعني بتشتغل إيه !!!

- يوتيوبر

- أنا مش فاهم .. تيوبر إزاي يعني !

- يوتيوبر يا عمو .. يعني بارفع فيديوهات على النت .. على موقع اليوتيوب

- برضه مش فاهم .. يعني لما بتصحى الصبح بتروح فين؟؟

- باروح الجيم

- أيوة يا بني آدم .. يعني مقر عملك فين

- من البيت .. لكن لما بيكون عندي سيشن تقيلة باروح السايبر أو كوورك سبيس

- أيوة يعني أنا أسأل عليك في شغلك فين!!

- ممكن حضرتك تراجع الريفيوهات بتاعة فيديوهاتي وبروفايلي على الفيسبوك

- أيوة يا إبني ... دي تسالي .. إنت هاتتخرج من تجارة إنجلش علشان تقضيها على النت

- لا يا عمو .. ما هو أنا مش باشتغل كدة بس

- أيوااااا ... قوللي بأة ... بتشتغل إيه كمان ؟

- بلوجر

- إزاي يعني

- يعني لما الفلو بيكون قليل على التشانل بتاعتي باقعد أبلوج

- بص يا ابني .. انا مش فاهم حاجة منك .. لكن جمعت كدة إنك بتشتغل على النت .. يعني بتلعب .. وده ميفتحشي بيت

- استنى بس يا عمو ... ما أنا كمان لما باكون زهقان بالليل .. بانزل ألف شوية وافتح الأبليكشن

- أبليكشن إيه

- أوبر

- سواق تاكسي يعني

- أيوة يا عمي .. حاجة زي كدة .. بتجيب أقساط العربية

- بص يا ابني إنت شكلك كدة سبع صنايع وملكش مستقبل

- ليه بس يا عمو

- يا إبني إنت هتعرف تجيب للبنت بيت زي بيت أبوها .. تسمح تقوللي هتجيب لبنتي شقة فين وإمتى!

- انا الحمد لله إستلمت السنة اللي فاتت

- شقة يعني!

- لأ استوديو

- هتسكن بنتي في استوديو

- وماله يا عمي

- والاستوديو ده كام أوضة

- نوم وليفنج وحمام

- بس

- لأ .. فيه جنينة صغيرة برة

- ويطلع فين الاستوديو ده

- في كمبوند في القاهرة الجديدة

- وده إيجار طبعا !!

- لأ يا عمي ده تمليك

- ده أبوك الله يرحمه اشتراهولك

- لأ يا عمي بابا الله يرحمه كان موظف بسيط زي حضرتك كده

- أمال جبت فلوسه منين

- من شغلي يا عمي

- هو شغلك بيجيب فلوس تكفي إنك تشتري تمليك

- الحمد لله .. مستورة يا عمي .. هو في الأول مكانش عندي فيوهات كفاية .. لكن بعد ما ركزت في السيو ... الفيوهات والفلو بقت زي الفل وبتعملي دخل كويس

- يا ابني أنا مش مطمئن على مستقبل بنتي معاك

- ليه بس كدة يا عمي

- لا عندك شغلانة ولا عندك مرتب ... مين يا إبني اللي هيديلك معاش!!

- أيوة يا عمي ما أنا عامل باكدج تأمين في أليانز

- فين يا اخويا!

- شركة تأمين يا عمي لايف وهيلث وإيديوكيشن للأولاد كمان

- يعني مفيش حاجة تبع التأمينات والمعاشات

- ما هي نفس الفكرة يا عمي بس إنترناشيونال

- طيب مش لسة لما تجهز الاستوديو

- ما هو جاهز ياعمي

- فهمني بقى جبت إيه

- كل حاجة محتاجينها موجودة ..

جبت 2 ليزي بوي و2 سوبر كمبيوتر وإكس بوكس وفي أر علشان لما نحب نلعب مع بعض

ودخلت في دي إس إل 100 ميجا و 2 سكرين هاي ريزولوشن تحفة

- يا بجم .. فين المطبخ!!!!

- أنا جبت ميكروويف

- هتطبخوا في الميكرويف!!!

- لأ يا عمي هنسخن فيه بس

- أمال هتاكلوا إزاي؟

- عادي يا عمو ... من أي أبليكيشن .. انا باستخدم أطلب ... وساعات بأكسب فاوتشرز من أوبر إيت

- وناوي تعمل الفرح فين إن شاء الله

- في جنينة الاستوديو

- ممكن تفهمني إنت حبيت بنتي ليه

- أنا محبتهاش لسة يا عمي .. أنا مقتنع إن الحب بيجي بالعشرة

- أمال عاوز تتجوزها ليه

- علشان فيه ماتشز كتيرة بيننا وممكن نكون تيم كويس

- إزاي يعني

- هي حلمها إنها تعمل أون لاين ستور.. وأنا نفسي أعملو معاها

- يعني لما أعمامها يسألوني خطيب بنتك بيشتغل إبه .. أنا أقولهم إيه

- يوتيوبر يا عمي ... لأنه بيحقق ليا أعلى دخل

- طيب ممكن أرد عليك بعد يومين

- حضرتك براحتك ولو الرد محرج ابعتهولي ايموشن واتس وأنا هافهم

- اتفضل روح يا تامر

- مع السلامة يا عمي .. مستني رد حضرتك



يااااااااااا هدى

- أيوة يا بابا

- إيه الجدع ده

- عجبك تامر؟

- لأ طبعا

- خلاص براحتك

- إيه ده مش هتعيطي وتشدي شعرك وكده

- إطلاقا .. أنا مش هاتجوز واحد مش عاجبك .. لكن هو إيه اللي معجبكش فيه!

- ملزق كده وغامض ومش مفهوم ومستقبله مش مضمون ... وبعدين حاسس إنه جاسوس

- اللي تشوفه لكن أعتقد الموضوع أبسط من كدة ... حضرتك بس مختلف معاه ايديولوجيا

- إزاي يا فصيحة

- لأن حضرتك ايديولوجيتك إشتراكية واعتمدت على الحكومة في كل حاجة ووافقت إنك تعيش في شقة إيجار قديم بملاليم مغتصبة من مالكها بقرار جمهوري وملكش غير مرتبك وبعد الستين ملكش غير معاشك وأنا شخصيا باعتبر حضرتك من ضحايا التجربة الناصرية ونظرا لكون تامر من ايديولوجية رأسمالية وسيلف ديبندنت فحصل بينكم صدمة حضارية

- بطلي لماضة .. مش كنتي بتقولي عندك ميتنج

- أيوة ما أنا خلصته .. ده كان أون لاين

- روحي اعمليلي فنجان قهوة وتعالي علميني البتاع الواتس ده

ما انتوا جيل مش فالح

- إحنا برضه!!

- هاتي القهوة وبطلي سفسطة


تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

ربنا يحفظك يا ولدي

يوسف الصديق

ممنوع دخول المحجبات